الرئيسية | مكتبة | التنزيلات | روابط مفيدة | الاتصال بنا |
Français
تقديم
الوزير
مهمة
الهيكلة
الإدارات المركزية
الهيآت تحت الوصاية
المشاريع
المؤسسات العمومية
السياسة الزراعية
الوثائق الاستراتيجية
مخطط الأنشطة و الحصيلة
الحصيلة
مخطط الأنشطة
المعطيات الإحصائية
الإحصاء الزراعي
الشعب
شعبة الارز
شعبة الحبوب
الخضروات و الاشجار المثمرة
التمور
مجالات التجديد
البحث الزراعي
التكوين
الارشاد الزراعي
وزير التنمية الريفية يحث على ضرورة التشاور بين مختلف الفاعلين في القطاع الريفي سبيلا لتعزيز مساهمته في الاقتصاد الوطني

أكد وزير التنمية الريفية السيد الدي ولد الزين، على ضرورة التشاور بين القطاع الريفي وشركائه سبيلا لتفعيل أدائه في الاقتصاد الوطني، والنهوض بالقطاع الزراعي والرعوي عبر تكثيف حملات تحسين السلالات.
وأضاف خلال اجتماع عقده اليوم السبت بمدينة لعيون مع المزارعين والمنمين بولاية الحوض الغربي، أن هذه الزيارة تدخل في إطار تجسيد تعليمات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، المتمثلة من بين أمور أخرى في الاطلاع على مشاكل السكان في حلهم وترحالهم والعمل على حلها عبر وضع سياسة ممنهجة قابلة للتنفيذ وقادرة على الرفع من المستوى المعيشي للسكان خاصة الشرائح الضعيفة.

واستعرض الوزير الخطة العملية الجاري إعدادها على مستوى القطاع والبرامج المستقبلية له، مجددا في نفس الوقت عزم الوزارة منح كل الصلاحيات للمندوبيات الجهوية لتلعب دورها المنوط بها بكل عدالة وحياد في تقريب الخدمة العمومية من السكان وخاصة المجموعات المحدودة الدخل ، مشددا على ضرورة التحلي بروح المسؤولية والتفاني في العمل وإيصال تدخلات الدولة إلى مستحقيها بكل عدل وإنصاف وموضوعية.

وأشار إلى أنه نظرا لأهمية الزراعة المطرية في الرفع من المستوى المعيشي للسكان ، سيتم تجريب بعض المحاصيل في عدد من السدود ليتم تعميمها مستقبلا في عموم المواقع الزراعية، إضافة إلى دعم جهود التعاونيات الزراعية والحيوانية في إطار دفتر الالتزامات بينها والدولة ضمانا للمردودية وصيانة للمكاسب.

ونبه إلى أن الدولة ستوفر فضاء للاستثمار في الشعب الحيوانية وستعمد روح المهنية لدى المنمين والمزارعين في إطار قانوني يضمن الطمأنينة والأمان لكلا الطرفين.

وتمحورت مداخلات المزارعين والمنمين الحاضرين على ضرورة تنظيم قطاع الأدوية البيطرية وتحسين خبرات الأطباء البيطريين وتفعيل صندوق القرض الحيواني وفتح صيدليات بيطرية في عموم مقاطعات الحوض الغربي مزودة بكل المستلزمات الضرورية للتدخل عند الضرورة خاصة في مثل هذه الفترة المنتقلة من الصيف وبداية موسم متأخر للأمطار، إضافة إلى توفير آليات الحرث والبذور التقليدية في الوقت المناسب.

كما طالب بعض المتدخلين بحفر الآبار في المناطق ذات الكثافة الرعوية لتفادي هجرة المنمين عن أوطانهم بحثا عن الكلأ، وتشجيع إقامة مصانع متخصصة تنموية تراعي خصوصيات الولاية.

وأكد السيد الوزير في رده على مختلف التساؤلات أن التعليمات التي أصدرها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني والتزاماته تصب في خدمة المواطن والرفع من مستواه المعيشي، وأن الحكومة ستحرص على توفير كل الآليات الكفيلة لتطبيق هذه التعهدات في إطار شفاف وعادل عبر وضع آليات للمتابعة.

كما قام وزير التنمية الريفية السيد الدي ولد الزين بزيارة تفقد واطلاع لمباني المندوبية الجهوية للتنمية الريفية في مدينة لعيون، حيث اطلع على مختلف البرامج التي تنفذها لفائدة المنمين والمزارعين وعلى ما تتوفر عليه من طاقم للإرشاد والتأطير والوسائل اللوجستية.

وتابع شروحا فنية قدمها المندوب الجهوي حول مسطرة المندوبية والمشاكل الرئيسية التي تحول دون أداء بعض مهامها.

وحضر الاجتماع والي الحوض الغربي السيد جالو عمر أمدو والسلطات الإدارية والأمنية في الولاية

 

أدي ولد الزين
وزير التنمية الريفية

اعلانات
وظائف وترشحات
الصفقات
تابعوناعلى
 
تقديم
الهيآت تحت الوصاية
السياسة الزراعية
مخطط الأنشطة و الحصيلة
المعطيات الإحصائية
الشعب
مجالات التجديد
- مهمة
- الهيكلة
- الوزير
- الإدارات المركزية
- المشاريع
- المؤسسات العمومية
- الوثائق الاستراتيجية
- الحصيلة
- مخطط الأنشطة
- الإحصاء الزراعي
- شعبة الارز
- شعبة الحبوب
- الخضروات و الاشجار المثمرة
- التمور
- البحث الزراعي
- التكوين
- الارشاد الزراعي
Copyright © 2015 - Ministère de l'Agriculture - Tous droits réservés
Développé par : MEFPTIC / DGTIC