الرئيسية | مكتبة | التنزيلات | روابط مفيدة | الاتصال بنا |
Français
تقديم
الوزيرة
مهمة
الهيكلة
الإدارات المركزية
الهيآت تحت الوصاية
المشاريع
المؤسسات العمومية
السياسة الزراعية
الوثائق الاستراتيجية
مخطط الأنشطة و الحصيلة
الحصيلة
مخطط الأنشطة
المعطيات الإحصائية
الإحصاء الزراعي
الشعب
شعبة الارز
شعبة الحبوب
الخضروات و الاشجار المثمرة
التمور
مجالات التجديد
البحث الزراعي
التكوين
الارشاد الزراعي
وزيرة التنمية الريفية: توسعة رافد كوندي ستساهم في تعزيز الأمن الغذائي

أوضحت وزيرة التنمية الريفية، السيدة لمينة بنت القطب ولد أمم، في كلمتها بمناسبة وضع حجر الأساس لإعادة تأهيل وترميم رافد كوندي، ببلدية اللكات، التابعة لمركز لكصيبة الإداري، الذي اشرف عليه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، أمس الأربعاء أن أشغال توسعة وإعادة تأهيل الرافد يأتي في إطار الجهود المبذولة لتنمية الزراعة المروية من خلال توفير مياه الري وتحسين انسيابيتها بشكل دائم وبالكميات المطلوبة في منطقة هذا الرافد التي تقع في ولايتي اترارزة ولبراكنة.

وأضافت أن منطقة كوندي تتميز بمقدرات زراعية ورعوية كبيرة مما سيمكن من زيادة المساحات الزراعية وتحسين الإنتاج الزراعي وتوفير مياه الشرب للحيوانات ورفع المردودية الاقتصادية والمساهمة في تعزيز الأمن الغذائي وخلق فرص عمل جديدة وتثبيت المواطنين في مناطقهم الأصلية.

وبينت الوزيرة أن الأشغال ستنفذ في مرحلتها الأولى على طول 36 كلم من هذا الرافد بدء من جسر قرية امبنبك غربا في ولاية اترارزة إلى جسر دار البركة شرقا بولاية لبراكنة من خلال تنظيف وتوسعة وتعميق المساحة المقررة من القناة وبناء أربع منشآت عبور من الإسمنت المسلح.

وأشارت إلى أن هذه المنشأة سيستفيد منها عشر قرى تقع على ضفتي الرافد الذي تبلغ كلفته الإجمالية 251535876 أوقية جديدة، بتمويل من الصندوق السعودي للتنمية وبتنفيذ من شركة سطم المغربية، ومراقبة تجمع مكاتب الدراسات(سافي،ماستير) على مدى 15 شهرا.

وشكرت الوزيرة الصندوق السعودي للتنمية على هذا الدعم الذي سيساهم في ترقية وتعزيز أداء القطاع الزراعي في بلادنا.

و يمتد رافد كوندي الواقع بين جسري امبنبك بولاية اترارزة ودار البركة بولاية لبراكنة،على مسافة ١٤٥كلم انطلاقا من نهر السنغال.

ويشق العديد من المناطق الصالحة للزراعة،بقيت بدون استغلال بسبب تذبذب وصول المياه إليها في معظم المواسم.

وتشمل الأعمال التي ستقام على مستوى هذا الرافد تنظيف وتعميق مسافة ٣٦كلم لاستغلال ٥٠٠٠هكتار للزراعات الفيضية وعشرة آلاف هكتار للزراعات المروية.

ويدخل هذا المشروع الذي يتم انجازه في ظرف ١٥شهرا،في إطار برنامج تنظيف وتعميق المحاور المائية الذي تنفذه وزارة التنمية الريفية لضمان تموين مستديم للمزارع المروية بمياه الري.

ويعتبر رافد كوندي محورا مائيا طبيعيا يقع في منطقة زراعية مترامية الأطراف بين ولايتي اترارزة ولبراكنة.

ويتولى تمويل الأشغال المزمع القيام بها والتي تشمل إقامة معابر لتسهيل حركية الأشخاص والحيوانات في على جانبي الرافد، الصندوق السعودي للتنمية والدولة الموريتانية.

ويلعب رافد كوندي عدة أدوار، أهمها توفير المياه لري المساحات الزراعية بطريقة انسيابية وتزويد التجمعات السكانية في المناطق المتاخمة بمياه الشرب لها ولمواشيها طيلة الفصول، إضافة إلى ما سيوفره هذا الرافد من فرص أخرى لزراعة الخضروات وتشجيع التنوع الزراعي في منطقة يعتمد ساكنتها على الزراعة والتنمية الحيوانية.

 

لمينة بنت القطب ولد امم
وزيرة التنمية الريفية

اعلانات
وظائف وترشحات
الصفقات
تابعوناعلى
 
تقديم
الهيآت تحت الوصاية
السياسة الزراعية
مخطط الأنشطة و الحصيلة
المعطيات الإحصائية
الشعب
مجالات التجديد
- مهمة
- الهيكلة
- الوزيرة
- الإدارات المركزية
- المشاريع
- المؤسسات العمومية
- الوثائق الاستراتيجية
- الحصيلة
- مخطط الأنشطة
- الإحصاء الزراعي
- شعبة الارز
- شعبة الحبوب
- الخضروات و الاشجار المثمرة
- التمور
- البحث الزراعي
- التكوين
- الارشاد الزراعي
Copyright © 2015 - Ministère de l'Agriculture - Tous droits réservés
Développé par : MEFPTIC / DGTIC